أخبار التكنولوجيا، المنتجات و الشركات

نخبة من الشركات اللبنانية ضمن المعرض الدولي لتكنولوجيا التربية والتدريب في لندن

أقيم في المعرض الدولي لتكنولوجيا التربية والتدريب ضمن مركز إكسل في لندن حفل افتتاح الجناح اللبناني الذي يضم نخبة من الشركات اللبنانية العاملة في قطاع تكنولوجيا التعليم.

حضر الافتتاح عضو لجنة التربية والتكنولوجيا النيابية الدكتور محمد الحجار، سفير لبنان في بريطانيا رامي مرتضى،المدير العام للتربية فادي يرق، رئيسة المركز التربوي للبحوث والإنماء الدكتورة ندى عويجان، رئيس جمعية المعلوماتية المهنية في لبنان الأستاذ كميل مكرزل، ونائبة رئيس الجمعية السيدة بشرى عيتاني، المستشار الإعلامي في وزارة التربية ألبير شمعون، ومدير تنسيق قطاع تكنولوجيا التربية بين PCA و BESA، وعضو مجلس إدارة الجمعية الأستاذ ربيع بعلبكي ومدير المجلس الثقافي البريطاني في لبنان دايفيد نوكس، ورئيسة جمعية موردي الشركات التعليمية البريطانية السيدة كارولاينا رايت BESA، وفريق عمل السفارة اللبنانية في بريطانيا المؤلف من نائب رئيس البعثة مروان فرنسيس، والقنصل في لندن رشا حداد، والملحق الاقتصادي رالف نعمة، وممثلة قسم التجارة الخارجية السفارة البريطانية في لبنان السيدة ديالى مشلاوي ومستشار رئيس الجمعية الأستاذ حسين ابراهيم ايوب ومدير التعليم في ميكروسوفت السيد خليل عبد المسيح وجمع من ممثلي الدول العربية والعالمية المشاركة في المعرض.

في البداية تحدث رئيس لجنة تكنولوجيا التعليم عضو الهيئة الإدارية لجمعية المعلوماتية المهنية الأستاذ ربيع بعلبكي مرحباً بالرسميين والشركات والمؤسسات المشاركة في الجناح اللبناني، كما شكر لجنة التربية البرلمانية التي تدعم الجمعية وشبكة التحول الرقمي في لبنان ومن خلالها المبدعين اللبنانيين في ميدان التطوير التكنولوجي الرقمي لخدمة التربية، كما شكر المدير العام للتربية فادي يرق ورئيسة المركز التربوي للبحوث والإنماء الدكتورة ندى عويجان على التعاون والدعم.

مكرزل
ثم تحدث رئيس الجمعية الأستاذ كميل مكرزل الذي عبر عن تقديره وامتنانه لجميع الرسميين اللبنايين والبريطانيين ولممثلي الشركات والمؤسسات العالمية والداعمة، كما عبر عن الشكر لمؤسسة إيدال التي وفرت التصميم والمنشورات في الجناح اللبناني.

واعتبر أن إصرار المؤسسات والشركات اللبنانية على المشاركة على الرغم من الظروف الصعبة جدا التي يغرق فيها لبنان، هو فعل إيمان كبير بقدرة الشركات اللبنانية على النهوض والنجاح والتألق خصوصا في المجال التكنولوجي والتربوي، وشدد على أهمية المشاركة في المنصة الرقمية التربوية العالمية التي تشكل منطلقا يفتح أمام الشركات اللبنانية آفاقاً موسعة في العالم.

يرق
وتحدث المدير العام للتربية فادي يرق فأكد أهمية دعم المؤسسات والشركات اللبنانية الواعدة، وعبر عن تقديره للدور الذي تلعبه جمعية المعلوماتية المهنية في لبنان في استنهاض القطاع الرقمي وبذل الجهود لتوفير المشاركة في التظاهرات العالمية، سيما وأن لبنان يعاني ظروفا قاسية.

ووجه التحية إلى الشركات التي ترفع إسم لبنان في العالم التربوي والتكنولوجي، لافتا إلى التعاون مع المخلصين والمبدعين في النهوض بالتربية وتطوير مناهجها وإمكاناتها.

مرتضى
ورحب السفير اللبناني بالحضور الناجح للشركات اللبنانية العاملة في القطاع التربوي التكنولوجي، ورأى أن هذا الأمر يدعو إلى الاعتزاز بالطاقات اللبنانية التي تثبت تمايزها في كل معرض ومؤتمر، وعبر عن دعم السفارة من خلال الديبلوماسية الاقتصادية التي تنتهجها السفارة وتوفر إطلالة ناجحة للقطاع الخاص اللبناني المبدع في بريطانيا والعالم.

الحجار
وتحدث النائب الحجار مؤكداً على الطاقات اللبنانية الواعدة وكشف أنه جال في أرجاء المعرض واطلع على منجزات الدول والشركات وتأكد له التمايز في مستوى الإبداع اللبناني والمباريات التي تم اعتمادها في وضع البرمجيات للمواضيع التكنولوجية والخدمات التي تسهم في تطوير التعليم في العالم.

المؤسسات
أما المؤسسات والشركات اللبنانية المشاركة فهي : tecomsa برئاسة محمد دياب، مع مديرها للخدمات الرقمية داوود الغريب NEEDS the little engineer برئاسة رنا شميطللي، iquad learning solution برئاسة فادي عبد الخالق، I e t برئاسة زياد منذر، global learning برئاسة المدير التنفيذي الأكاديمي الدكتور ميلاد السبعلي، مع مدير التحول الرقمي ابراهيم شعبان ACTC daycare channel برئاسة جورج الرهبان.

وقد كرمت الجمعية كلاً من السفير مرتضى ويرق والسيدين بابلو لانغا وبراين بابتيستا وسلمت كلاً منهم درعاً تكريمية.

الوكالة الوطنية للإعلام

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد