أخبار التكنولوجيا، المنتجات و الشركات

إيلون ماسك يكشف عن نموذج تجريبي جديد لسفينة فضائية عملاقة

يقترب موعد إطلاق الرحلة التجريبية الأولى للسفينة الفضائية الجديدة من شركة إيلون ماسك سبيس إكس “إس إن8” لترتفع إلى علو 19 كيلومترًا، متجاوزة التجارب السابقة التي لم ترتفع أكثر من 150 مترًا، ويظهر النموذج التجريبي الجديد بشكل مختلف قليلًا بسبب الجناحيين الإضافيين، وسيضاف إليه لاحقًا قمة الصاروخ المخروطية عند نجاح الرحلة التجريبية، لتجنب زيادة الخسائر في حال فشل المحاولة؛ وفقًا لموقع تيسلا راتي. 

ووفقا لما ذكره موقع “مرصد المستقبل” الاماراتى، ونشر ماسك على تويتر صورة للجانب السفلي من السفينة العملاقة، يظهر داخلها 3 محركات رابتور نفاثة.

وصممت المنطقة العليا البالغ ارتفاعها 50 مترا لتتسع لستة محركات رابتور؛ ثلاثة منها للنفاذ من الغلاف الجوي العلوي، وثلاثة للسفر في الفضاء، في حين سيحتاج الإقلاع الأولي إلى 30 محركا، ويرجح أن تجري سبيس إكس اختبارين تجريبيين آخرين للتأكد من جاهزية الصواريخ ولاكتشاف أي مشكلات محتملة. ويبقى الموعد الدقيق للرحلة التجريبية غير مؤكد، لكن المركبة تجاوزت اختبار أمان النيتروجين ويمكنها تعبئة حمولة كاملة منه؛ وفقا لتغريدة نشرها ماسك في 9 أكتوبر/تشرين الأول 2020. وإذا فشلت التجربة، لدى سبيس إكس 3 نماذج جديدة قيد الصنع، وتسمى إس إن9، وإس إن10، وإس إن11؛ ووفقا لموقع ناسا سبيس فلايت، رصد بعض المراقبين المتحمسين أجزاء صاروخية تحمل علامة إس إن14 في موقع اختبار الشركة في بوكا تشيكا في ولاية تكساس الأمريكية، ما يوحي بوجود نماذج أولية عديدة قيد التحضير.

اليوم السابع

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تعليقات
Loading...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد