أخبار التكنولوجيا، المنتجات و الشركات

مايكروسوفت تعيد هيكلة الشركة وتدمج قسمي ويندوز والأجهزة

يبدو أن مايكروسوفت وجدت في توحيد قسم نظام تشغيل ويندوز في الشركة مع قسم تطوير الأجهزة بمثابة خطوة لازمة لتطوير الجيل الجديد من الأجهزة وأنظمة التشغيل التي تلائمها، حيث قررت تعيين بانوس باناي، مدير المنتجات السابق في الشركة، رئيساً لقسم ” Windows + Devices” الجديد والذي سيجمع قسمي الأجهزة ونظام التشغيل في تحت مظلة عمل واحدة في الفترة القادمة.

يُعد بانوس باناي من أهم الشخصيات في مايكروسوفت وكان له الفضل في تطوير قسم الأجهزة وخاصة أجهزة Surface بأنواعها.

لكن مع بدء ظهور أجهزة قابلة للطي وأخرى بشاشتين من مايكروسوفت والعلامات التجارية الشريكة، فإن إيجاد حلول للنظام أصبحت مطلباً.

على الجهة المقابلة، فإن جو بلفيور الذي شغل منصب مدير قسم ويندوز في الشركة سيتحول لرئاسة قسم أوفيس بعد التغيير.

كانت مايكروسوفت قد كشفت عن جهاز Surface Neo الجديد في شهر أكتوبر الماضي، حيث يملك شاشة مزدوجة ويعمل بنظام ويندوز، وبالتالي فقد كانت هناك حاجة لمرونة أكثر مع نظام التشغيل للحصول على أفضل أداء وهو ما حصل مع إطلاق نسخة ويندوز X. لكن لجعل العمل أكثر ترابطاً، قررت الشركة توحيد فريق العمل على الأجهزة ونظام التشغيل للخروج بنتائج أفضل خلال الفترة القادمة، خاصة مع ظهور الأجهزة القابلة للطي من العلامات التجارية الأخرى.

عالم التقنية

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد